رواية ..❤️ A.T.S.O.L ❤️.. Part 1

1

6

أعين جميله ذات بؤبؤ بلون العسل وشفتين حمراوتين كما لو أنَّهما محتقنتين بالدماء وبشره بيضاء جميله وصافيه وشعرها الطويل البني الحريري وتلك الرموش المزدوجة وطولها الملفت للأنظار

لقد كانت تقف أمام البحر تحدق به بينما كان طرف معطفها يتطاير مع نسمات الهواء التي لم تكتفي بجعل طرف المعطف يتطاير فقط بال تشابكت مع شعرها جاعلةً إياه يتطاير بكل هدوء لكنها لم تنزعج من ذلك حتى

لورا

أتاها الصوت من خلفها لذا ألتفتت إلى من قد نده لها وابتسمت لرأيته لقد كان رجلاً يبدو 28 أو 29 من عمره طويل القامة وجسده كان مثالياً كرجل ما يزال شاباً عينيه اللتين كانتا تنظران إلى لورا كانتا بنيتان داكنتان شفتيه كانتا حمراوتين كذلك لكنها كانت تحتوي بعض الغموج في لونها شعره الأسود كان مرتباً ولا يمكن نسيان طوله الذي يجذب الأنظار له

كان رجلاً وسيم بمعنى تلك الكلمة ومن دون منازع وقد جلب أنظار الكثير مِن مَن كانوا هناك بالفعل لكنه تجاهل الأمر وأقترب مِن لورا ووقف أمامها وابتسم لها رداً على ابتسامتها الجميلة

لورايونهو أوبا لقد تأخرت كثيراً

يونهوآسف لقد كان لدي بعض الأعمال لأنهيها

لوراالمرة القادمة أخبرني بأنَّك ستتأخر لأطلب من سورا أنْ تأتي معي

يونهوسأتأكد أنْ أفعل ذلك المرة القادمة*أرتدى نظارته الشمسية*هيا لنذهب

أومأت له لورا فقط لذا توجها نحو سيارة يونهو الفاخرة وصعداها وانطلقا بها نحو المسرح فوراً إنَّه حفل فرقة لورا المفضلة ولا يمكنها تفويته بتاتاً مهما كان السبب فهي مجنونه بهم

نزلا من السيارة ودخلا إلى المسرح ولحسن الحظ كانت الحفلة لم تبدأ بعد فهم لم يبدؤوا في الغناء بعد لذا توجهت لورا مع يونهو إلى المقاعد الأمامية والتي تعطى فقط للشخصيات المهمة وبكل بساطه هما كانا منها

لم يمر وقتاً طويل حتى بدأ الحفلة وأخذت فرقة لورا المفضلة بالغناء واعتلت صيحات الجميع في المسرح والضجيج عم المكان مع صوت غناء الفرقة وأنغام تلك الأغاني

يونهو لم يكن يعجبه الأمر لكنه كان يبحث فقط عن سعادة لورا مهما كانت الطريقة ويسعده كثيراً رأيتها سعيده حتى من أبسط الأمور لذا إبتسم وهو يرى لورا تصرخ مع الجميع مشجعه لفرقتها المفضلة

وأخيراً انتهت الحفلة وأخذ الجميع بالخروج من المسرح مما أراح يونهو الذي شعر بأنَّه فقد سمعه بسبب صوت صيحات المشجعين لتلك الفرقة بينما إلتفت إلى لورا التي أشارت له بأنَّ عليهم الخروج الآن لذا نهض من مكانه وتبع لورا إلى الخارج وعادوا إلى سيارة يونهو الفاخرة وانطلقوا بها إلى المنزل مباشرةً

فتحت الأبواب الحديدية للمنزل من تلقاء نفسها لذا أوقفوا السيارة في الموقف الخاص بها ونزلوا منها ودخلوا إلى المنزل لتقف أمامهم رئيسة الخدم وانحنت لهم قبل أنْ تتحدث

أهلاً بعودتكما أتريدان تناول شيء؟

لورالا أشكركِ سيده لي

انحنت لهم رئيسة الخدم مجدداً قبل أنْ تنصرف تاركة إياهما لذا توجهت لورا مباشرةً نحو الأعلى ودخلت إلى غرفتها ذات اللون الأبيض الذي امتزج بالقليل من اللون الأزرق السماوي

توجهت نحو خزانة ملابسها وأخرجت لها بعض الملابس المريحة وتوجهت إلى دورة المياه ونزعت ملابسها واستلقت في البانيو بينما كانت المياه الدافئة تملأه وأغلقت عينيها مستمتعه بتلك المياه المنعشة التي تبلل جسدها

6

كان قد وصل إلى منزله لتو لذا توجه مباشرةً نحو غرفته بعد أنْ طلب من الخدم أنْ يجهزوا له الطعام فهو لم يتناول طعامه بسبب انشغاله بالعمل

بدل ملابسه بملابس مريحه مناسبه للمنزل بدل البدلة الرسمية التي كان يرتديها مِن أجل العمل نظر إلى نفسه عبر المرآة بتلك العينين السوداوتين الداكنتين التي تحمل هدوء الليل بها وشعره البني المرتب بطريقة جذابه وشفتيه الحمراء الداكنة وضع يده على شفته نحو تلك الندبة الصغيرة التي تسبب به شجاره ليلة أمس وتنهد بعمق قبل أنْ ينزل إلى الأسفل نحو غرفة الطعام مباشرةً ليجد أنَّ الطعام جهازاً لذا جلس في مكانه وأخذ يتناول طعامه بكل هدوء

سمع صوت جرس المنزل ولمح إحدى الخدم تتوجه نحو المنزل لتقوم بفتحه لكنه لم يعر الأمر أي اهتمام فهو يعلم مَن سيأتي في هذا الوقت

وقفت فتاة فائقه الجمال أمامه ذات عيني بنيتين جميله وشعرها الطويل الحريري ذا اللون البني وشفتيها الحمراء كما لو أنَّها محتقنه بالدماء وبشرتها النقية الصافية

جونسو أوبا

جونسوما الأمر سورا؟

سورا بابتسامةسأقيم حفلة اليوم وأردت منك القدوم

جونسو بعدم اهتماملا أرغب بالحضور

سورا ابتسمت بمكرسيكون هناك الكثير من الفتيات الجميلات

أبعد جونسو نظره عن الطعام ونظر إلى سورا التي شعرت بأنَّها قد انتصرت بالفعل وتحديداً عندما لمحت ابتسمت جونسو قد رسمت على شفتيه

سوراستأتي أليس كذلك؟

جونسوسآتي لا تنسي أنْ تحضري مشروبي المفضل

سورالن أنساه لا تقلق سأذهب أراك لاحقاً

لوحت له سورا مودعه وخرجت من المنزل بينما أعاد جونسو نظره نحو الطعام وأخذ بتناوله بكل هدوء ويتساءل في نفسه هل سيجد اليوم فريسته القادمة آم أنَّ ذهابه للحفله سيكون مِن دون جدوى

نهض من على مقعده بكل هدوء وتوجه نحو غرفة الجلوس بعد أنْ طلب من إحدى الخادمات أنْ تحضر له كأساً من الويسكي وقام بفتح التلفاز وأخذ ينظر إلى الأخبار وابتسم لسماع بعض الأخبار الجيدة عَن شركته تنشر

أحضرت له إحدى الخادمات كأساً من الويسكي لذا أخذ بشربه وهو ما يزال يشاهد الأخبار قبل أنْ يأخذ هاتفه بالرنين مما جعله يلتفت نحو هاتفه وينظر إلى أسم المتصل وابتسم بعد قراءته لأسم المتصل لذا أجاب فوراً

جونسويونهو هيونغ لما أنت مختفي منذ عدة أيام؟

يونهوأعتذر جونسو لكن كان لدي الكثير مِن الأعمال تعلم أعمال الشركة لا تنتهي

جونسوإنَّها حقاً لا تنتهي

يونهوبالمناسبة هل لديك شيءً اليوم؟

جونسونعم سأذهب إلى حفلة سورا

يونهو باستغرابسورا؟! إبنت عمك؟

جونسوديه*صمت قليلاً*ما رأيك آنْ تأتي معي؟

يونهولا بأس بذلك فأنا ليس لدي شيءً أقوم به اليوم

جونسوإذاً أتفقنا سنلتقي لاحقاً إذاً

أغلق جونسو هاتفه وأعاد وضعه بجانبه ووضع كأس الويسكي مِن يده الأخرى على المنضدة التي أمامه ونهض مِن مكانه مباشرةً إلى غرفته وبدل ملابسه بعد أنْ قرر أنْ يخرج قليلاً ليتنزه بسيارته الفاخرة وأخذ محفظته ومفتاحه معه ونزل إلى الأسفل وتوجه إلى الخارج فوراً صاعداً سيارته لينطلق بها مِن دون تفكير

6

نزلت إلى الأسفل بعد أنْ بدلت ملابسها وسرحت شعرها وجلست بجانب يونهو في صالة المنزل بينما يونهو كان مشغولاً بإحدى الملفات الخاصة بالشركة مما جعل لورا تضع يدها على الملف مانعه إياه مِن قراءه ما يوجد في الملف لذا التفت أليها وهو يعقد حاجبيه بانزعاج فهو لا يحب أنْ يقاطعه أحداً أثناء عمله

لوراأوبا يكفي هذا إنَّ وقتك كله بهذه الأعمال

يونهوبهذه الأعمال وبشقيقتي الصغرى

أبعدت لورا يدها عن الملف وابتسمت ليونهو الذي بادلها تلك الابتسامة وأغلق الملف ومسح على رأسها بحنان قبل أنْ تستلقي لورا على الأريكة ووضعت رأسها على قدم يونهو كالطفلة الصغيرة لذا وضع يونهو الملف على المنضدة وأخذ يمسح على رأس لورا بحنانه المعتاد فهو ومنذ أنْ فقد والديه وهو يعتني بلورا ويدللها هكذا لأنَّه لم يرد أنْ تشعر بتاتاً بأنَّها قد فقدت والديها وهي ما تزال صغيره صحيح أنَّها قد تعدت 16 من عمرها حينها لكنها بنظر يونهو كانت ما تزال طفله لا تدرك أي شيء مِن حولها

اهتم بها كثيراً وبأعمال شركة والدهم وهو ما يزال في سنته الأخيرة في الثانوية العامه ورغم كل المصاعب التي واجهته لم يقلل اهتمامه بلورا بتاتاً فهي كانت أول أولوياته في حياته

لوراأوبا أخبرتك بأنَّني سأخرج اليوم مع سورا أليس كذلك؟

يونهوديه فعلتِ

لوراستقيم حفلة اليوم لذا هل ستأتي؟

يونهوآسف لورا لكنني وعدت صديقي بأنْ نلتقي تعلمين لم ألتقي به منذ عدة أيام

لوراإنْ كان الأمر هكذا فلا بأس

بدت كالطفلة حقاً فرغم كل شيء احتفظت بتفكيرها الطفولي وبعض التصرفات الطفولية ولم تنكسر يوماً لهذه الحياه لأنَّها تعلم جيداً بأنَّه مهما حدث معها ومهما كان ما ستواجهه في حياته فيونهو سيكون معها دائماً وللأبد فثقتها بيونهو ثقة لا نهاية لها

6

أوقف سيارته أمام نهر الهان وأخذ ينظر إلى النهر وهو ما يزال يجلس في سيارته وأخرج علبة السجائر مِن جيب معطفه وأخرج إحدى السجائر وقام بإحراق طرفها ووضعها بفمه ليستنشق ذلك النيكوتين الذي بداخل السيجارة تاركاً إياه يتسلل إلى أعماق جسده

نظر إلى ساعته ووجد الوقت ما يزال مبكراً لكنه قرر الذهاب إلى يونهو واصطحابه معه مُنذ الآن لذا أخرج هاتفه وأتصل بيونهو

يونهوأتفكر بالخروج الآن؟

جونسوأنَّك تقرأ أفكاري هيا سآتي لك الآن عندما أصل عليك أنْ تكون مستعداً

يونهوأرسو

أغلق جونسو هاتفه وأعاده إلى معطفه وقام بإطفاء السيجارة التي بيده وأخذ بقيادة سيارته نحو منزل يونهو مباشرةً وفور أنْ وصل أوقف سيارته أمام منزل يونهو ليرى يونهو الذي كان يودع شخصاً ما لم يستطع جونسو أنْ يراه جيداً بسبب ابتعادهم عَن مكان إيقافه للسيارة

توجه يونهو نحوه وصعد السيارة بجانب جونسو الذي انطلق فوراً تحديداً نحو منزل سورا حيث سيكون الحفل ونزلوا من السيارة داخلين إلى المنزل مِن دون أنْ يخبروا أحداً بقدومهم وصعدوا إلى الأعلى نحو إحدى الغرف ودخلوها وأغلقوا الباب خلفهم

يونهومنزل من هذا؟

جونسومنزل سورا

يونهولما لم تخبرها بمجيئنا؟

جونسولن يكون هناك أي مشاكل لا أحد يأتي إلى هذه الغرفة فهذه كانت غرفتي في السابق عندما كنت أهرب من غضب والدي

يونهوأنت حقاً لا تصدق

أستلقى جونسو على السرير وأغلق عينيه بعد أنْ وضع إحدى يديه خلف رأسه بينما جلس يونهو على إحدى الأرائك الموجودة في الغرفة وأخذ يتحدث مع جونسو والذي بدوره كان يجيب يونهو فلم يكن جونسو يحاول النوم بتاتاً بال يحاول أنْ يريح عينيه قليلاً فرغم كل شيء هو لم ينم بالأمس بسبب الشجار الذي وقع ولكنه أيضاً لا يريد أنْ يفوت حفلة اليوم مهما كان السبب

6

أنتهى البارت

رايكم بالبارت وتوقعاتكم للبارت الجاي

وش تتوقعون يصير في الحفلة؟!

راح يلتقون أبطالنا الأربعة بسبب الحفلة ولا لا؟!

أنيونغ ‘نورة‘

Advertisements

ششجعونآآ بآآلرد "$

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s